logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1394/01/07 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
ماذا طلب السيد مقتدى الصدر من السعودية؟

ماذا طلب السید مقتدى الصدر من السعودیة؟

اهاب زعیم التیار الصدری السید مقتدى الصدر بالدول العربیة وفی مقدمتها السعودیة الوقوف موقف الشجاع تجاه أزمة الیمن بإنهاء "التفاقم الطائفی" وأن لا تكون طرفا فیه، معتبرا أن تدخلها سیؤدی الى ما لا یحمد عقباه.

وافاد موقع "السومریة نیوز" امس الخمیس، ان السید الصدر قال فی بیان بعنوان "اتركوا الشعوب تقرر مصیرها": "تدخل القوات العربیة فی الیمن السعید هو تدخل فی شؤون الشعب الیمنی العزیز مهما كان التدخل ومهما كان لصالح أی طرف".

واكد البیان أن "التدخل الجوی فی الیمن لا یصب فی مصلحة الوحدة الإسلامیة والعربیة".

وأضاف السید الصدر: "بالأمس أزهقت آلاف أو یزید من الأرواح فی العراق من أجل طاغیته المقبور من أجل بقائه فی السلطة والیوم ستزهق مثلها فی الیمن من أجل ما تسمونه بالشرعیة وما ذلك عنا ببعید".

وتابع: "نهیب بالدول العربیة وعلى رأسها المملكة العربیة السعودیة أن تقف موقف الشجاع فی إنهاء معاناة الشعوب من جهة ولإنهاء التفاقم الطائفی وأن لا تكون طرفا فیه على الإطلاق"، مشیرا الى أن "تدخلها سیؤدی لا محالة الى ما لا یحمد عقباه".

وتواصل طائرات السعودیة عدوانها على الیمن، ما ادى الى مقتل واصاب العشرات من الیمنیین المدنیین بینهم اطفال ونساء.

مطالب مشابه