logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1394/01/06 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
على الشعوب أن تعرف مفاخرها وأمجادها

على الشعوب أن تعرف مفاخرها وأمجادها

بسم الله الرحمن الرحیم بعد أن یحرز شبابنا فوزاً فی أیة مباریات أو مجال أتقدم لهم بالشكر على نحو خاص، لأن فوزكم وبطولتكم یبعثان فی الشعب الشعور بالفخر والاعتزاز، وهذا شیء مهم بالنسبة لشعب من الشعوب.

 حاول أعداء الشعوب دوماً أن یهینوا الشعوب. ولیست الإهانة مجرد أن یسیئوا لهم القول أو یشتموهم، بل أكبر إهانة هی أن یبثوا فی قلوبهم الشعور بالمهانة والدونیة. عندما یغفل الشعب عن امتیازاته وقیمه وما یجعله شعباً مبرزاً، وحینما یرى نفسه صغیراً وحقیراً فإنه لن یصل إلى أیة محطة، وسوف یتسلط علیه أی إنسان تافه. على الشعوب أن تعرف مفاخرها وأمجادها. وترون أن الشعوب التی لیس لها تاریخ مشرق وماض ذو بال یصطنعون لأنفسهم الماضی والتاریخ ویختلقون الشخصیات لأنفسهم فی الأفلام السینمائیة وما إلى ذلك. وشعب مثل شعبنا بذلك التاریخ المشرق وبتلك القمم الشامخة على مرّ التاریخ فی میادین التحضر والثقافة والعلم والإنسانیة حاولوا أن یبثوا فی قلوب أبنائه وعلى مدى سنین طویلة الشعور بالحقارة. وأنتم تسمعون وترون ما یقال وكیف یجری تجاهل المفاخر الوطنیة. أن یشعر الشعب بالفخر فهذا بحدّ ذاته خطوة نحو الأمجاد والمفاخر الكبرى. إننی استمتع حین أرى شبابنا یفوزون فی المجالات الریاضیة ویهدون فوزهم هذا لشعبهم، فهم یرضون شعبهم بألسنتهم وأعمالهم، ویشیعون فی قلوب أبناء شعبه الشعور بالفخر. هذه نعمة كبیرة بالنسبة لی، لذلك أبعث النداءات وأقدم الشكر. وما أقوله قلیل وصغیر جداً بالقیاس إلى ما أشعر به. وعلیه فنحن نتقدم لكم بالشكر....

مطالب مشابه