logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1393/10/25 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
تقرير العالم حول اعتقال جميل كاظم القيادي في جمعية الوفاق+فيديو

تقریر العالم حول اعتقال جمیل كاظم القیادی فی جمعیة الوفاق+فیدیو

ین(العالم)-15/01/2015- اعتَقل النظام البحرینی رئیس شورى جمعیة الوفاق جمیل كاظم اثناء خروجه من مقر الجمعیة فی العاصمة المنامة، فیما لاقى هذا الانتهاك ردود فعل دولیة ومحلیة واسعة طالبت بالافراج عن المعتقلین السیاسیین، وفی مقدمتهم الشیخ علی سلمان.

ولم یمض 24 ساعة على صدور الحكم القضائی بسجن رئیس شورى جمعیة الوفاق السید جمیل كاظم 6 أشهر بسبب تغریدة له على مواقع التواصل الاجتماعی حتى قامت دوریة من الملیشیات المدنیة التابع لوزارة الداخلیة باعتقاله اثناء خروجه من مقر الجمعیة بالقرب من العاصمة المنامة .

انتهاك دفع منظمات حقوقیة وفی مقدمتها منتدى البحرین لحقوق الانسان الى اتهام سلطات المنامة بالسعى للنیل من جمعیة الوفاق عقابا لها لمعارضتها الانتخابات النیابیة .

وقال رئیس منتدى البحرین لحقوق الانسان یوسف ربیع لقناة العالم الاخباریة الخمیس:  لن یكون لاعتقال الشیخ علی سلمان جمیل كاظم واخرین نهایة لهذا الحل السیاسی، معتبرا ان على حكومة البحرین ان تتصالح مع شعبها وان تسمع لاصوات المطالبین بالتغییر السیاسی.

المركز الدولی لدعم الحقوق والحریات فی مصر اعتبر الحكم الذی جاء جراء تغریدة على التوتیر هو خنق للحریات وهدفه سیاسی انتقامی ، ورأى المركز الدولی ان هذا الحكم الذی یتزامن مع عدم الاستجابة للدعوات الدولیة باطلاق سراح الشیخ علی سلمان ینذر بوقوع المزید من الانتهاكات . 

وطالب المركز المنامة بالافراج الفوری عن الامین العام لجمعیة الوفاق وسجناء الرای ووقف الاحكام القضائیة الانتقامیة ضد المعارضة .

وعلى الارض وفی الذكرى الرابعة لانطلاق الثورة فی البحرین تتواصل التظاهرات الشعبیة المطالبة بالافراج الفوری عن الشیخ علی سلمان والشعارات، حیث اكدت المسیرات الغاضبة تمسك الشعب فی تقریر مصیره بالانتقال نحو الدیمقراطیة والافراج عن كافة المعتقلین الذین تجاوز عددهم الثلاثة الاف معتقل .

مشهد القمع للمتظاهرین السلمیین یكشف عن احتدام الازمة، واصوات رصاص الشوزن والقنابل الغازیة فشلت فی تكمیم الافواه المطالبة بالتحول الى الدیمقراطیة، لدرجة وصلت بنظام المنامة الى محاولة اسكات الصحفیین ومنعهم من نقل ما یجری على الارض .

منظمات فی دول مجلس التعاون اتهمت النظام باستهداف الصحافیین اثناء الاحتجاجات السلمیة منذ اعتقال الشیخ سلمان الشهر الماضی، وعرضت المنظمات مشاهد تظهر لحظة اصابة المصور مازن مهدی مراسل وكالة الصحافة الالمانیة ومصورین لوكالة رویترز بالقنابل الغازیة، ودعت هذه المنظمات السلطات الى التوقف عن استهدف الصحافیین والسماح لهم بممارسة عملهم بالكشف عن الحقائق .
 

مطالب مشابه