logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1393/10/24 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
اعتقال عناصر شبكة ارهابية يمولها مقيم في بلد عربي

اعتقال عناصر شبكة ارهابیة یمولها مقیم فی بلد عربی

كشف قائد شرطة محافظة سیستان وبلوشستان شرقی ایران العمید حسین رحیمی، تفاصیل اعتقال جماعة ارهابیة كانت تعمل على استهداف رجال الشرطة والمواطنین فی المحافظة، وقال بأنها "كانت تمول من قبل شخص یقیم فی بلد عربی".

ونقلا عن وكالة "فارس" للأنباء فإن العمید رحیمی قال خلال مؤتمر صحفی أنه "تم اعتقال 18 شخصا من عناصر هذه الجماعة الارهابیة المتورطة فی نصب كمائن واستهداف رجال الشرطة والهجوم على مدرسین فی مناطق مختلفة من محافظة سیستان وبلوشستان، ما ادى الى استشهاد عدد من المواطنین ورجال الامن".

واضاف رحیمی انه "عقب التحریات التی جرت تم اعتقال اثنین من عناصر هذه الشبكة الارهابیة حیث اعترف هؤلاء بوجود هذه الشبكة التی تعمل بشكل ممنهج على استهداف المواطنین ورجال الامن فی محافظة سیستان وبلوشستان وان تمویلهم یتم عبر رجل متواجد فی احدى الدول العربیة حیث یرسل لهم الاموال عبر حساباتهم الخاصة فی ایران".

واوضح رحیمی ان "عناصر هذه الشبكة الارهابیة كانوا یتلقون تدریباتهم خلال فترة قیاسیة لا تتجاوز الشهر الى ثلاثة أشهر وذلك فی افغانستان وباكستان المجاورتین، وتشمل التدریبات صنع القنابل الیدویة والقتال وتلقی تعلیمات عقائدیة"، كما أشار الى "ان الشرطة مازالت تلاحق عناصر كانوا یعملون مع هذه الشبكة الارهابیة".

وتورطت هذه الشبكة الارهابیة فی عدة عملیات من بینها اغتیال امام جمعة اهل السنة فی ناحیة راسك بقضاء سرباز وقتل ثلاثة معلمین وأحد عناصر قوات التعبئة الشعبیة (البسیج) وموظف فی دائرة الاحوال المدنیة بمدینة "سرباز" واثنین من رجال الشرطة وجندیین من قوات حرس الحدود وعدد آخر من المواطنین.

 

 

مطالب مشابه