logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/10/15 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
ما هو قرار إيران لأداء فريضه الحج لعام 96؟

ما هو قرار إیران لأداء فریضه الحج لعام 96؟

من حیث أن 80 دوله ستقرر بناء على دعوه السعودیه حول كیفیه أداء الحج للعام القادم، لم یتم دعوه دولتنا لأسباب سیاسیه من قبل السعودیه.

 بعد أن اتخذت السعودیة خطوات سیاسیة خاطئة فی المنطقة وأن هذه الخطوات باءت بالفشل فی مواجهة قوة الجمهوریة الإسلامیة فقد قررت أن تتعامل مع إیران فی قضیة الحج بشكل سیاسی.

أعلن وزیر الحج والعمرة السعودی (محمد بنتن) أنه تم دعوة هیئة الحج والزیارة الإیرانیة من أجل الحضور فی جلسة رؤساء هیئات الحج لمختلف الدول.

وقد أعلنت الریاض أنها مستعدة لتقدیم الخدمات للحجاج الإیرانیین وقد تم دعوة المسؤولین الإیرانیین لحضور الجلسات.

كما أعلنت السعودیة أنها تستقبل جمیع الحجاج بغض النظر عن قومیتهم أو مذهبهم.

ولكن حاولت وكالة أنباء شبستان متابعة القضیة مع المسؤولین المحلیین وتبین أن ما أعلنه وزیر الحج السعودی كذب محض.

قال بهرام قاسمی المتحدث باسم وزارة الخارجیة فی جلسة مع الصحفیین إجابة على سؤال وكالة شبستان حول الدعوة الموجهة من قبل السعودیة من أجل أداء فریضة الحج لعام 96: لم نتسلم أی دعوة من قبل السعودیة، وإن هذا الخبر كذب محض.

وواصل قائلاً: نحن لا نزال على وضعنا السابق. وهذه الدعوة لا وجود لها ولم تصل إلینا وقد تم إرسال دعوة لثمانین دولة باستثناء إیران. أما الحج للعام القادم، فستتخذ إیران قرارها حسب الظروف الراهنة مع الحفاظ على عزة وأمن حجاجنا.

المتحدث باسم وزارة الخارجیة أشار إلى بعض الأقاویل حول عدم إرسال الحجاج لأداء مناسك الحج ووصفها بأنها غیر صحیحة وكاذبة.

وقد صرح بهرام قاسمی فی حوار مع ایسنا: كما تم الإعلان أن الجمهوریة الإسلامیة لم تتسلم أی دعوة من قبل السعودیة لأداء مناسك الحج، ولكن نؤكد أن من الطبیعی لو تلقینا الدعوة وسمحت لنا الظروف سنحیل الموضوع للجهات المختصة وصاحبة العلاقة من أجل اتخاذ القرار المناسب.

مطالب مشابه