logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/10/02 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
السيدة خديجة مظلومة ولها شرف مظاعف بارتباطها بالنبي (ص)

السیدة خدیجة مظلومة ولها شرف مظاعف بارتباطها بالنبی (ص)

بعث السید قائد الثورة الاسلامیة السید علی الخامنئی ببیان مصور للمؤتمر الذی اقیم فی قم (صدف الكوثر) بمناسبة احیاء ذكرى السیدة خدیجة الكبرى بنت خویلد زوجة النبی .

 بعث سماحة السید برسالة مصورة للمؤتمر هذا الیوم الخمیس الذی اقیم فی الساعة 8 ولغایة 12 صباحا فی مجمع التعلیم العالی للامام الخمینی مدظله ، كما اقیم عصرا من الساعة 14 حتى 17 فی جامعة الزهراء سلام الله علیها ، كما تم عرض البیان فی كلا الوقتین على الحاضرین .

وقد التقى المقیمین على المؤتمر بسماحة السید القائد وسجلوا له حدیث خاص حول السیدة خدیجة سلام الله علیها، وجاء فی التسجیل ما یلی :

ان السید خدیجة مظلومة ولكن شرف زواجها بالرسول (ص) زادها قیمة وشرفا مضاعفا ، وصحیح ان نساء اخریات ارتبطن بالرسول الا انها عانت الامرین وتحملت اعباء الرسالة منذ بدایتها ، وقد ابتلیت بعدة معانات ومشاكل .

وقد كانت خدیجة اول من امن بالنبی (ص) وتحملت معه مصاعب الرسالة وقد كان الشرف الاخر من نصیب الامام علی علیه السلام، وان عبور العقائد وتخطی المعتقدات الماضیة لیس بالامر السهل الا ان السیدة خدیجة امنت وتخطت كل المعتقدات بفطرتها السلیمة ، ولم یكن من السهل ان یفرط الانسان بثروته كلها بسهولة كما فعلت خدیجة فی سبیل نشر الاسلام ،

مطالب مشابه