logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/09/30 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
نتمنى لإيران والأزهر أن يصلا إلى مكانتهما الحقيقية في مسألة التقريب بين المذاهب الإسلامية

نتمنى لإیران والأزهر أن یصلا إلى مكانتهما الحقیقیة فی مسألة التقریب بین المذاهب الإسلامیة

جئنا لإیران لكی نمثل الأزهر فی مؤتمر الوحدة، ونقول إنّ الأزهر لا زال یؤمن بمسألة التقریب بین المذاهب الإسلامیة.

أعرب الدكتور أیمن رئیس القسم العربی فی مؤسسة باب العلم الكائنة فی انجلترا   خلال اجتماعه مع آیة الله العظمى السبحانی عن شكره لكلمات وخطابات سماحته فی مسألة التقریب بین المذاهب الإسلامیة، قائلاً: یؤمن الأزهر منذ التأسیس بمسألة التقریب بین المذاهب الإسلامیة وكان على عقیدة واحدة مع إیران فی هذا الخصوص ولم تتغیر عقیدته فی هذا الاتجاه.
وحول عتاب وشكوى آیة الله السبحانی من خطابات بعض الشیوخ فی الأزهر قال الدكتور أیمن: تتأثر بعض الخطابات فی الأزهر بالمسائل والقضایا السیاسیة بعیدا عن الدین والعقیدة وعلى سبیل المثال عندما وجّهت دعوة للمشاركة فی المؤتمر إلى شیخ الأزهر، فالشیخ كان على أتم الاستعداد للمشاركة فی هذا المؤتمر لكن بعض الأمور تكون خارجة عن إرادته ومتأثرة بالمسائل السیاسیة وهذا الأمر هو الذی تسبب فی تضعیف العلاقات بین إیران والأزهر.
وفی نفس السیاق تابع الدكتور أیمن، قائلاً: جئنا لإیران لكی نمثل الأزهر فی مؤتمر الوحدة، ونقول إنّ الأزهر لا زال یؤمن بمسألة التقریب بین المذاهب الإسلامیة، ونأمل أن ترتفع الموانع والمعوقات السیاسیة بین إیران ومصر لكی یتسنى لشیوخ الأزهر زیارة إیران والتواصل مع علماءها.
وفی الختام قال رئیس مؤسسة باب العلم فی انجلترا: فی هذه الأیام العالم محیط بالظلام ونحن نتطلع إلى صباح مشرق لكی یتم تعزیز العلاقات والتعامل والتعاون بین إیران والأزهر وأنا سأبلغ شیخ الأزهر تحیاتكم وسلامكم واهتمامكم بالأزهر كمركز علمی ودینی وتأكیداتكم على مسألة التقریب بین المذاهب الإسلامیة. 

وكالة الحوزة

مطالب مشابه