logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/09/18 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
الامام الخامنئي: الصلاة علاج جميع آلام الفرد والمجتمع

الامام الخامنئی: الصلاة علاج جمیع آلام الفرد والمجتمع

اكد قائد الثورة الاسلامیة آیة الله الإمام السید علی الخامنئی فی رسالة الى الاجتماع الشامل للصلاة ان الصلاة باب مفتوح فی وجه جمیع ابناء الامة التی یمكن عبرها الوصول الى الهدایة والرحمة الالهیة.

وأفادت وكالة تسنیم الدولیة للانباء ان آیة الله الإمام السید علی الخامنئی اشار فی رسالته الى الاجتماع الشامل للصلاة التی تلاها آیة الله سید محمد مهدی حسینی همدانی ممثل الولی الفقیه فی محافظة البرز، الى ان الصلاة باب مفتوح فی وجه جمیع ابناء الامة التی یمكن عبرها الوصول الى الهدایة والرحمة الالهیة وتوجیه الحیاة نحو الاتجاه الصحیح والملىء بالخیر والبركة.

وأضاف، ان السلامة الروحیة لكل فرد متعلقة بالصلاة ویتحقق الصراط المستقیم والحیاة الطیبة لكل مجتمع فی اقامة الصلاة ایضا وان كل هذا التاكید على اقامة الصلاة فی الكتاب والسنة یهدف الى الابقاء على باب الرحمة هذا مفتوحا امام الفرد والمجتمع المسلم والاستفادة منه.

وتابع، منذ سنین یرفع هذا الشعار "الَّذینَ إِن مَكَّنّاهُم فِی الأَرضِ أَقامُوا الصَّلاة..." فی ایران الاسلامیة على الاكف وان هذا الاجتماع یقام سنویا بجهود العالم المجاهد الدؤوب حجة الاسلام والمسلمین محسن قرائتی حیث تكرر فیه الوصایا التأكیدیة حول نشر الصلاة وسبل الاهتمام باداء هذه الفریضة ، رغم ذلك یجب ان نعترف انه لم یتم اداء حق هذه الفریضة الالهیة التی هی دواء جمیع امراض المجتمع الفردیة والاجتماعیة، نحن المسؤولون والمتحدثون والمعنیون بشؤون البلاد ونحن العلماء والمتصدین لشؤون التبلیغ ونشر الدین ونحن جمیع افراد المجتمع ومختلف الطبقات الشعبیة كلنا جمیعا شركاء فی مسؤولیة اقامة الصلاة.

مطالب مشابه