logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/08/15 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
دعاء الامام الصادق(ع) لزمان الغيبة

دعاء الامام الصادق(ع) لزمان الغیبة

طبقا للدعاء الشریف الذی دعاه الامام الصادق(ع) ما لم یعرف الانسان ربه فلا یعرف نبیه وما لم یعرفه الانسان نبیه لم یعرف حجة الله وامام زمانه (ع) وما لم یعرف امام زمانه ظل عن دینه.

طبقا للدعاء الشریف الذی دعاه الامام الصادق(ع) ما لم یعرف الانسان ربه فلا یعرف نبیه وما لم یعرفه الانسان نبیه لم یعرف حجة الله وامام زمانه (ع) وما لم یعرف امام زمانه ظل عن دینه.

هناك ادعیة وردت عن اهل البیت (ع) بشان الامام الحجة عجل الله تعالى فرجه الشریف ومن جملتها الدعاء الخاص بزمن الغیبة.

 

 أَللّهمَّ عرِّفْنِی نَفْسَكَ، فَإِنَّكَ إِنْ لَمْ تُعَرِّفْنِی نَفْسَكَ لَمْ أَعْرِفْ رَسُولَكَ، أَللّهمَّ عَرِّفْنِی رَسُولَكَ فَإِنَّكَ إِنْ لَمْ تُعَرِّفْنِی رَسُولَكَ لَمْ أَعْرِفْ حُجَّتَكَ، أَللّهمَّ عَرِّفْنِی حُجَّتَكَ فَإِنَّكَ إِنْ لَمْ تُعَرِّفْنِی حُجَّتَكَ ضَلَلْتُ عَنْ دِینِی، أَللّهمَّ لاَ تُمِتْنِی مِیتَةً جَاهِلِیَّةً، وَلاَ تُزِغْ قَلْبِی بَعْدَ إِذْ هَدَیْتَنِی، أَللّهمَّ فَكَمَا هَدَیْتَنِی لِوَلاَیَةِ مَنْ فَرَضْتَ عَلَیَّ طَاعَتَهُ مِنْ وُلاَةَ أَمْرِكَ بَعْدَ رَسُولِكَ صَلَوَاتُكَ عَلَیْهِ وَآلِهِ حَتَّىٰ وَالَیْتُ وُلاَةَ أَمْرِكَ أَمِیرَ الْمُؤْمِنِینَ عَلِیَّ ٱبْنَ أَبِی طَالِبٍ وَالْحَسَنَ وَالْحُسَیْنَ وَعَلِیّاً وَمُحَمَّداً وَجَعْفَراً وَمُوسَىٰ وَعَلِیّاً وَمُحَمَّداً وَعَلِیّاً وَالْحَسَنَ وَالْحُجَّةَ الْقَائِمَ الْمَهْدِیَّ صَلَوَاتُكَ عَلَیْهِمْ أَجْمَعِینَ.

 

ان عدم المعرفة یؤدی الى الانحراف والضلال عن السراط المستقیم وهذا الانحراف لا یختص بعصر حضور الامام المعصوم بل یشمل عصر الغیبة  ایضا وان هذا الدعاء لا ریب انه یشیر الى عصر الغیبة فعلى الانسان المداومة علیه

 

ان امیر المؤمنین علیه السلام لم یكن فی بلد مصر  ولكن عامله على البصرة كان موجودا وهو یعمل ویؤدی ما یوصیه الامام (ع) وهكذا الامام الحسین (ع) لم یكن فی الكوفة ولكن رسوله كان موجودا فی الكوفة ویؤدی توصیاته ورسالته.

 

 

وكالة انباء شبستان

مطالب مشابه