logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/06/18 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
بهذه الاكاذيب...السعودية تحاول حرف الراي العام عن كارثة منى الكبرى

بهذه الاكاذیب...السعودیة تحاول حرف الرای العام عن كارثة منى الكبرى

فی إطار محاولة إعلامیة مكشوفة لحرف الرأی العام العالمی عن جرائم نظام آل سعود بحق حجاج بیت الله الحرام فی فاجعة منى العام الماضی، ادعت صحیفة "الشرق الاوسط" السعودیة، بأنه تم ضبط عناصر استخبارات ایرانیة ضمن بعثة الحج العراقیة القادمة الى مكة بجوازات سفر مزورة.

یذكر أن السعودیة التی منعت الحجاج الإیرانیین من المشاركة فی موسم الحج الحالی بعد عراقیل وشروط وضعتها أمام منظمة الحج والزیارة الإیرانیة بشأن إیفاد الحجاج، تحاول عبر تلفیق أخبار كاذبة واتهام إیران من خلالها بالسعی لإثارة المشاكل فی موسم الحج، التملص من مسؤولیتها القانونیة فی فاجعة منى العالم الماضی والتی راح ضحیتها أكثر من سبعة آلاف حاج من شتى بلدان العالم بینهم 464 حاجاً إیرانیا.

وفی الوقت الذی توجه فیه إیران أصابع الاتهام إلى السعودیة بالتقصیر فی تنظیم الحج، وتدعو العالم الإسلامی إلى إعادة التفكیر بطریقة جوهریة فی كیفیة إدارة هذا النسك الإسلامی كل عام، یرى المراقبون بأن السعودیة لیس لدیها الكفاءة فی إدارة شؤون الحج بسبب كثرة الحوادث التی یشهدها موسم الحج سنویا، ما یؤدی إلى سقوط عدد هائل من الضحایا بین الحجاج من مختلف بلدان العالم.

هذا وأشار قائد الثورة الاسلامیة آیة الله اسید لعلی خامنئی فی ندائه لحجاج بیت الله الحرام فی هذا العام، إلى قیام السعودیة بمنع الحجاج الإیرانیین من أداء فریضة الحج لهذا العام، وقال: أیها الإخوة و الأخوات المسلمون، مكان الحجاج الإیرانیین المشتاقین المخلصین خالٍ هذه السنة فی مراسم الحج، لكنهم حاضرون بقلوبهم، وهم إلى جانب الحجاج من كل أرجاء العالم، وقلقون على حالهم، ویدعون أن لا تستطیع الشجرة الملعونة للطواغیت أن تنالهم بسوء.

وأضاف آیة الله خامنئی: على المسلمین أن لا یتركوا تلابیب الحكام السعودیین على ما تسبّبوا به من جرائم فی كل العالم الإسلامی. وعلیهم أن یفكروا تفكیراً جاداً بحلّ لإدارة الحرمین الشریفین وقضیة الحج بسبب سلوكهم الظالم ضد ضیوف الرحمن. التقصیر فی هذا الواجب سیعرض الأمة الإسلامیة مستقبلاً لمشكلات أكبر.

مطالب مشابه