logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/06/14 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
أوحدي: السعودية تصفي حساباتها السياسية في الحج

أوحدی: السعودیة تصفی حساباتها السیاسیة فی الحج

أوصى مدیر منظمة الحج والزیارة الإیرانیة المواطنین بعدم التوجه الى الحج عن طریق بلد ثالث قائلا ان الخطة السعودیة لمنع دخول الحجاج الإیرانیین فی عام 2016 كانت تصفیة حسابات سیاسیة وسیناریو مرسوم مسبقا.

و افاد موقع الحج ان أوحدی أوضح أن السفارة السویسریة (التی ترعى المصالح السعودیة فی ایران) أرسلت رسالة الى السلطات السعودیة وشرحت سبل تقدیم الخدمات القنصلیة مضیفا: "السعودیون لم یردوا على رسالة السویسریین حتى، وهذا یدل على عدم رغبتهم بدخول الحجاج الإیرانیین، لقد وصل المسؤولون السعودیون بالعنصریة والحقد وتصفیة الحسابات السیاسیة الى الذروة فی موسم الحج هذا".


وحول كوالیس الجولة الأخیرة للمفاوضات مع وزیر الحج السعودی والمماطلة السعودیة قال اوحدی: مع استلام وزیر الحج السعودی الجدید منصبه وجدنا تغییرا ظاهریا فی تعامل المسؤولین السعودیین معنا، وبعد الجولة الأولى للمفاوضات، شهدنا نوعا من الإصرار على مشاركة الوفد الإیرانی فی المفاوضات، ان الجولة الأولى من المفاوضات افتقدت الى النضج وكانت بعیدة عن العرف السیاسی، وفی مطار جدة تعاملوا بأسلوب تافه جدا مع أرفع وفد لمنظمة الحج الایرانیة ، وقد قدموا نص مذكرة تفاهم أحادیة الجانب ومستبدة وأدخلوا فیها بعض الفقرات التی كانت ترمی جمیعا الى وضع عوائق أمام الحجاج الإیرانیین.

وأوضح رئیس منظمة الحج والزیارة أن من الفقرات السعودیة فی مذكرة التفاهم "عدم استخدام الخطوط الجویة الایرانیة، اصدار تأشیرات الدخول من بلد ثالث، عدم اقامة مستوصفات علاج إیرانیة، عدم تقدیم خدمات قنصلیة وعدم توفیر سبل لضمان أمن الحجاج".

وأوصى أوحدی المواطنین الذین یریدون السفر للحج انطلاقا من بلدان أخرى قائلا: بالنظر الى الحرب النفسیة التی یشنها السعودیون على إیران وعدم تقدیم الخدمات القنصلیة للحجاج الإیرانیین، لا ننصح مواطنی بلادنا بالتوجه الى الحج فی العام الجاری.

واختتم اوحدی بالتقدیم الشكر للمراجع الدینیین العظام وعلماء أهل السنة والمسؤولین وعامة الشعب لمواقفهم الصائبة جدا والیقظة.
 

مطالب مشابه