logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1395/05/09 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
خطاط سوري يرفض بيع نسخة مطرزة للقرآن بـ 2 مليون دولار أمريكي + (صور)

خطاط سوری یرفض بیع نسخة مطرزة للقرآن بـ 2 ملیون دولار أمریكی + (صور)

قال الخطاط السوری ماهر الحاضری، وهو أول من نسخ القرآن الكریم بأنامله على قماش مطرز، إنه “عُرض علیه مبلغ ملیونی دولار أمریكی من رجل أعمال (لم یسمیه) لشراء مصحفه، لكنه رفض العرض...

 ذكر الخطاط السوری ماهر الحاضری، وهو أول من نسخ القرآن الكریم بأنامله على قماش مطرز، إنه “عُرض علیه مبلغ ملیونی دولار أمریكی من رجل أعمال (لم یسمیه) لشراء مصحفه، لكنه رفض العرض، مؤكدا أنه “لا یهدف إلى ربح مادی من وراء عمله”.


وأضاف الحاضری فی حدیث لـ”الأناضول”، على هامش عرض مصحفه فی معرض اسطنبول الدولی للكتاب العربی، المنطلق حالیا بالمدینة، “أتمنى أن یبادر من یثق فی عملی وما أقدمه من فن، بأخذه وعرضه فی أحد المتاحف التی ستحافظ علیه وتوفره لكل من یرغب فی الاطلاع علیه”.

وأكد الحاضری على أن “هذه النسخة من المصحف هی الوحیدة فی العالم المطرزة بهذا الشكل الذی راعى فیها أن یكون مصحفا على نسق مصحف الحفاظ، أی أن تبدأ الصفحة بآیة وتختتم بآیة، وهی تعادل صفحة ونصف من المصحف العادی”.



وأوضح تفاصیل هذه النسخة قائلا ” قسمت أجزاء المصحف الثلاثین على 12 مجلدا كبیرا، كل مجلد یحوی جزأین ونصف الجزء”.

وتابع، “یبلغ قیاس الصفحة الواحدة حوالی 80 سم طولا و60 سم عرضا ( من قماش القطیفة الأسود)، فیما یبلغ وزن المجلد الواحد 15 كغم ، أما وزن الـ 12 مجلدا مجتمعة فیصل إلى 200 كغم” .

وعن كیفیة الإشراف على مراجعة هذه النسخة، قال الحاضری “إن العدید من العلماء أشرفوا على تدقیق هذه النسخة، أبرزهم الشیخ مصطفى الجیلانی ، والشیخ “أحمد أنیس”.

واستطاع ماهر الحاضری، خلال ثمانیة أعوام من العمل أن ینسخ القرآن الكریم كاملا مطرزا بالخیط الذهبی دون الاستعانة بأی جهاز كمبیوتر، فقط باستخدام أنامله، فضلا عن أربع سنوات أخرى قام فیها بأعمال التطریز والتجلید للنسخة”.



ویعیش الحاضری حالیا فی مدینة بورصة التركیة عقب نزوحه من حلب السوریة فی 2012 إلى لبنان ومنه الى تركیا، ویمتهن حالیا الخیاطة، فضلا عن تطریز كثیر من اللوحات.

وبجانب تطریز القرآن ، طرز الحاضری بعض الكتب الدینیة أیضا، كالأربعین حدیثا النبویة، وكتاب وصایا لقمان الحكیم، والعدید من اللوحات التی تضم آیات من سور الرحمن، وتبارك ویس.


ویقام فی مدینة اسطنبول حالیا معرض الكتاب العربی الدولی، ویستمر المعرض الذی افتتح یوم الإثنین الماضی حتى 31 یولیو/ تموز الجاری، ویستقبل زائریه من الساعة العاشرة صباحاً (07.00 تغ)، إلى التاسعة مساء(18.00 تغ).

................

مطالب مشابه