logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1394/04/09 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
آية الله تسخيري يبلغ تعازي وتعاطف قيادة الجمهورية الاسلامية لامير الكويت

آیة الله تسخیری یبلغ تعازی وتعاطف قیادة الجمهوریة الاسلامیة لامیر الكویت

التقی ایة الله محمد علی تسخیری المستشار الاعلی لقائد الثورة الاسلامیة ظهر امس الاثنین امیر الكویت وابلغه تعازی وتعاطف القائد والحكومة والشعب الایرانی الی الحكومة والشعب واسر الشهداء والمصابین جراء الحادث الارهابی فی مسجد الامام الصادق علیه السلام فی الكویت .

التقی ایة الله محمد علی تسخیری المستشار الاعلی لقائد الثورة الاسلامیة ظهر امس الاثنین امیر الكویت وابلغه تعازی وتعاطف القائد والحكومة والشعب الایرانی الی الحكومة والشعب واسر الشهداء والمصابین جراء الحادث الارهابی فی مسجد الامام الصادق علیه السلام فی الكویت .

وادان ایة الله تسخیری فی اللقاء بشدة هذا الحادث الارهابی وقال:نامل بان تقطع الحكومات والشعوب الاسلامیة من خلال اعتماد الوحدة ، كل ید ترفع لزعزعة الامن واثارة الفتنة فی المنطقة .

وصرح ان الاسلام هو دین المحبة والمودة وان عملیات العنف والتطرف تتناقض مع تعالیم وقیم الدین الاسلامی المبین وانها تعزز فقط جبهة اعداء الاسلام والبشریة .

من جانبه اعرب امیر الكویت الشیخ صباح الاحمد الصباح عن شكره للتعازی الذی قدمه قائد الثورة الاسلامیة والحكومة والشعب الایرانی لهذه الكارثة وقال : نحن كلنا فی حداد علی استشهاد هؤلاء المصلین والصائمین وان هذا العمل الارهابی فی شهر الرحمة الالهیة فی بیت الله قد ادمی قلوبنا جمیعا .

واضاف : نحن بدورنا ایضا نعزی انفسنا وایاكم لاستشهاد هؤلاء من ابناء الامة الاسلامیة ونشكر الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة وایاكم علی حضوركم فی الكویت ومشاركتكم فی عزاء هؤلاء الشهداء الاعزاء.

وكانت العملیة الارهابیة الانتحاریة فی مسجد الامام جعفر الصادق علیه السلام فی الكویت یوم الجمعة الماضی واثناء صلاة الجمعة ،اسفرت عن استشهاد 27 من المصلین بمن فیهم ثلاثة من الرعایا الایرانیین واصابة اكثر من 200 منهم .

 

 
نهایة الخبر - وکالة رسا للانباء
 
 
 

مطالب مشابه