logo logo
  • تاریخ انتشار:‌ 1394/01/15 - 12:00 ق.ظ
  • چاپ
 إحياءً لذكرى وفاة أمّ البنين(عليها السلام) باحةُ صحن ولدها قمر العشيرة يحتضن مجلساً عزائيّاً..

إحیاءً لذكرى وفاة أمّ البنین(علیها السلام) باحةُ صحن ولدها قمر العشیرة یحتضن مجلساً عزائیّاً..

تزامناً مع ذكرى وفاة السیدة الطاهرة أم البنین(سلام الله علیها) وضمن برنامجها السنویّ الخاصّ بإحیاء ذكرى وفاة هذه السیدة الجلیلة

 أقامت العتبةُ العباسیةُ المقدّسةُ مجلسَها العزائیَّ السنویَّ تمجیداً للدور الإسلامیّ التربویّ الذی امتازت به هذه السیدة العظیمة، ولمواقفها التی شهد بها التاریخ الحافل لكونها زوجة سیدنا وإمامنا علی بن أبی طالب(علیه السلام) وأمّاً لأربعة أبطالٍ استشهدوا دون أخیهم سید الشهداء(علیه السلام)، وقد احتضنت باحةُ صحن ولدها قمر العشیرة أبی الفضل العباس(علیه السلام) هذه الفعالیة العزائیة.

المجلس الذی استمرّ للیلتین اشترك فیه الخطیب الحسینی فضیلة الدكتور الشیخ محمد جمعة بمحاضرة دینیة تناولت المضامین السامیة التی تحلّت بها سیّدتنا الطاهرة أمّ البنین(علیها السلام) والتوجیه للاستفادة ممّا قدّمته من عبر ومواعظ وكیفیة العمل على بلورة هذه الصفات الحمیدة والجلیلة فی حیاتنا الیومیة.
وبعد انتهاء المحاضرة یُعقد مجلس (لطم) للرادود الحسینیّ الملّا باسم الكربلائیّ، وقد تمحورت قصائده التی تفاعل معها الزائرون والحاضرون حول عظمة ومنزلة هذه الشخصیة وصبرها وجهادها فی سبیل الله، من خلال تضحیتها بأولادها الأربعة لنصرة الإمام الحسین(علیه السلام) وفی سبیل حفظ الدین الذی حاول بنو أمیّة تحریف مبادئه، هذه السیدة التی تحتلّ مكانة ومنزلة عالیة عند أهل البیت(علیهم السلام) ومحبّیهم وأتباعهم.
یُذكر أنّ العتبة العباسیة المقدّسة قد أعدّت -وكعادتها فی كلِّ عامٍ- برنامجاً عزائیاً یتضمّن العدید من الفقرات والفعالیات العزائیة من إلقاء محاضرات دینیة، ومجالس عزائیة مخصوصة لإحیاء هذه المناسبة، إضافةً الى أنّها أعلنت عن استعدادها لاستقبال مواكب العزاء من داخل وخارج مدینة كربلاء المقدسة، والتی تأتی مواساةً وتعزیةً للإمام أبی عبدالله الحسین وأخیه أبی الفضل العباس(علیهما السلام).العتبة لعباسیة -

مطالب مشابه