ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


اية الله عفيف النابلسي: لم تكن خيارات ايران يوماً طائفية وإنما خيارات إسلامية وحدوية إنسانية


قال الشيخ عفيف النابلسي إنّ "إيران ليست في وارد تقسيم العالم الإسلامي والعربي على أساس طائفي أو مذهبي ولم تكن خياراتها يوماً طائفية وإنما خيارات إسلامية وحدوية إنسانية وهذا السفور في مواقف بعض الدول التابعة كالسعودية إنما ينم عن إفلاس وسقوط".

اعتبر العلامة الشيخ عفيف النابلسي خلال استقباله معاون الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب محمد حسن تبرئيان، أن "ايران لا ترغب بالتمدد في المنطقة ولا السيطرة على أي دولة من الدول العربية وإنما استنهاض الشعوب لتقرير مصيرها وتوحيد جهودها في إطار التعاون والتكامل وتعزيز أواصر العلاقات الأخوية".

ورأى النابلسي أن "سياسات إيران كانت على الدوام في إطار مواجهة الاستكبار ورفع الظلم والاستغلال، وإذا كان البعض يعتبر ذلك تمدداً وهيمنة فإنّه يكون مخطئاً، فإيران لم تدعم الشعب اللبناني والشعب الفلسطيني والشعب العراقي ليكون لها موطئ قدم في بلدانهم وإنما لمساعدة هذه الشعوب على التحرر من الهيمنة الأمريكية ــ الإسرائيلية".

واوضح إنّ "إيران ليست في وارد تقسيم العالم الإسلامي والعربي على أساس طائفي أو مذهبي ولم تكن خياراتها يوماً طائفية وإنما خيارات إسلامية وحدوية إنسانية وهذا السفور في مواقف بعض الدول التابعة كالسعودية إنما ينم عن إفلاس وسقوط".

وشدد النابلسي على "ضرورة فضح النظام السعودي على مجازره في اليمن خصوصاً من قبل الدول الاسلامية المعنية بإيقاف النزيف في كل بلاد المسلمين وتشجيع الحوار والتسويات ونبذ العنف والتقاتل".

بدوره، نقل الوفد تحيات أمين عام مجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية للعلامة النابلسي وشكره لمشاركته في مؤتمر الوحدة الإسلامية الذي انعقد في طهران.

 
نهاية الخبر - وکالة رسا للانباء

ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها: العلامة الشيخ عفيف النابلسي - المذاهب - إيران

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات