ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


مما حذر نائب رئيس البرلمان العراقي ؟


حذر نائب رئيس البرلمان العراقي همام حمودي من "عواقب وخيمة" نتيجة التدخل العسكري في اليمن، وفيما دعا المجتمع الدولي ومجلس الأمن إلى إيقافه بشكل فوري، اعتبر أن التدخل يؤمن مناخا جديدا للجماعات الإرهابية.

وافاد موقع "السومرية نيوز" اليوم الجمعة ان حمودي قال في بيان: "ان عواقب التدخل العسكري في اليمن لفرض واقع بعينه على اليمنيين ستكون وخيمة، لأنه سيسهم بتوسيع العنف بالمنطقة التي تواجه جميع بلدانها تهديدات إرهابية، وسيعزز حالة عدم الاستقرار والفراغ الأمني داخل اليمن الذي عادة ما تستغله الجماعات الإرهابية في فرض تواجدها وتوسيع نفوذها".

وأضاف: "ان أي طرف سيتدخل عسكريا في اليمن سيجد نفسه بعد فترة غارقا فيها وعاجزا عن منع الحرائق من التمدد كما حدث في أفغانستان وسوريا التي مازالت بلداننا تدفع ثمن سوء التقديرات السياسية باهضا جدا".

وأوضح حمودي أن "ما حدث في اليمن هو شأن سياسي وطني داخلي، وعلى جميع القوى السياسية اليمنية تحمل مسؤوليتها وأمانتها في تعزيز امن واستقرار ووحدة اليمن وشعبها، وأن يكون الشعب اليمني هو صاحب القرار في حل مشاكله بما يخدم مصالحه الوطنية العليا".

ودعا نائب رئيس البرلمان العراقي المجتمع الدولي ومجلس الأمن إلى التدخل الفوري لإيقاف العدوان السعودي.


ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها:  اليمن - التدخل العسكري - الجماعات الأرهابية

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات