ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


الشيخ قبلان يحث على عقد مؤتمر عالمي علمائي لمواجهة الارهاب التكفيري


استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان رئيس جمعية قولنا والعمل الشيخ احمد القطان ورئيس حركة الوحدة والاصلاح الشيخ ماهر عبد الرزاق، وتم التباحث في تطورات الاوضاع في لبنان والمنطقة.

شدد الشيخ قبلان خلال استقبال الشيخ احمد قطان والشيخ ماهر عبدالرزاق "على ضرورة عقد مؤتمر عالمي لعلماء الدين من مختلف الطوائف لمواجهة الارهاب التكفيري الذي يفتك بالبلاد ويضرب بالعباد فيتحد علماء الدين لازالة هذه الغدة السرطانية المتمثلة بالفكر التكفيري واجتثاثه من جذوره"، مؤكدا ان "نهج الاعتدال حاجة وضرورة لمواجهة التطرف الذي يضرب بلادنا مما يحتم ان ينخرط علماء الدين المسلمون في نهج الاعتدال فينبذوا كل دعوة للتعصب ويحاربوا الارهاب بوجهيه الصهيوني والتكفيري".

القطان
وبعد اللقاء، قال القطان: "التقينا بسماحة الامام قبلان الذي نعتبره ضمانة لوحدتنا الوطنية والاسلامية والذي يحرص دائما على توحيد الصف اللبناني عموما والصف الاسلامي السني الشيعي خصوصا واكدنا مع سماحته ضرورة ان يكون هناك مؤتمر اسلامي موسع للمسلمين سنة وشيعة تحديدا في مكة المكرمة ويكون هذا المؤتمر في وجه اولئك الذين يشوهون صورة الاسلام والمسلمين، وللاسف الشديد يعملون على شق الصف الاسلامي اولئك الارهابيون التكفيريون الذين يقتلون ويذبحون ويقومون باعمال اجرامية باسم الاسلام وباسم السنة في كثير من الاحيان ونحن نشدد على وجوب وقوف جميع الساسة وكل رجال الدين بوجه هذا الفكر التكفيري وان نكون جميعا داعمين للجيش اللبناني وللمقاومة لانهم يقومون بدور ريادي لمحاربة هؤلاء التكفيريين الذين لا يقل خطرهم عن العدو الصهيوني الذي يعيث في ارضنا فسادا وخرابا ودمارا فمحاربة التكفيريين هو اولوية عند جميع اللبنانيين ينبغي ان يكون وعند كل العلماء المسلمين تحديدا لانه بمحاربة هذا الفكر الارهابي نستطيع ان نحفظ لبنان وان نحافظ على وحدتنا الاسلامية والوطنية".

عبد الرزاق
من جهته، قال عبد الرزاق: تباحثنا مع سماحته في مجمل الاوضاع الداخلية بالاضافة الى ملفات اسلامية ويهمنا ان نؤكد على ضرورة الوحدة الاسلامية لمواجهة الارهاب التكفيري لان هذا الارهاب يريد ان يجلب لنا المشروع الفتنوي ونحن نعتبر اننا بالوحدة الاسلامية قادرون ان نسقط المشروع الفتنوي وبالوحدة الاسلامية قادرون ان نحصن ديننا ونحمي امتنا من هذا الفكر الارهابي، ولبنان امام تحديات كبيرة من ضمنها الفكر الارهابي الذي يريد ان يجتاح المنطقة ولبنان من ضمنها هذا الفكر يواجه باستراتيجية وطنية لمكافحة الارهاب الذي لا يميز بين لبناني واخر ولا يميز بين حزب واخر او طائفة واخرى، وعلى جميع اللبنانيين ان يعوا ان هذا الفكر هو خطر على الجميع فكما هو خطر على الشيعة هو خطر على السنة وخطر على المسيحيين فالمطلوب من كل القوى السياسية وكل العلماء ورجال الدين ان يصوغوا خطة استراتيجية وطنية لحماية لبنان من هذا الفكر الارهابي، والمطلوب من بعض القوى السياسية ان تتخلى عن المكابرة وان تعمل للحفاظ على لبنان لان لبنان وطن وان نشترك جميعنا في حمايته وفي مواجهة الفكر الارهابي لنحافظ على لبنان وعلى وحدته الوطنية والاسلامية".

 
نهاية الخبر - وکالة رسا للانباء
 
 
 

 

 
:كلمات البحث
الشيخ قبلان لبنان الشيخ احمد قطان ماهر عبدالرزاق
 

ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها: الغدة السرطانية - الشيخ ماهر - ىالقطان - الأسلامية

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات