ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


اية الله الاراكي يعزي شيخ الازهر والبابا تواضروس الثاني باستشهاد الاقباط المصريين


استنكر الامين العام للمجمع العالمي للتقريب الشيخ الاراكي بشدة الجريمة النكراء التي ارتكبتها عصابة داعش التكفيرية الارهابية بحق الابرياء من اقباط مصر في ليبيا .

 

ارسل اية الله الاراكي ، الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية ، اليوم الاربعاء برقية الى كل من شيخ الازهر الدكتور أحمد الطيب  والبابا تواضروس الثاني نعى فيه شهداء الطائفة القبطية المصرية التي راح ضحيتها واحدا وعشرون من ابناء هذه الطائفة على يد متوحشي تنظيم داعش الارهابي ، معتبرا الجريمة خدمة لاسياده الغربيين والصهاينة .

 

ولكم في ما يلي نص الرسالة :

 

العلامة‌ المصلح فضيلة الشيخ الدكتور أحمد الطيب «حفظه الله ورعاه»

 

شيخ الأزهر الشريف
جمهورية‌ مصر العربية – القاهرة

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

تلقينا ببالغ الحزن و الأسي نبأ مقتل واحدا و عشرين انساناً‌ بريئاً من اخوتنا المصريين الأقباط ذبحاً‌ علي يد حفنة تكفيرية شرسة من تنظيم داعش الأرهابي الذي يواصل ليل نهار حلقات جرائمه البشعة بحق الأبرياء نساء و رجالاً و اطفالاً وشيوخاً، فضلاً عن اشعاله نار الخلافات والصراعات الطائفية في‌ البلدان العربية والإسلامية خدمة‌ لأسياده الغربيين والصهاينة المعتدين وحلفائهم في المنطقة.

 

المجمع العالمي‌ للتقريب بين المذاهب الإسلامية إذ يشجب بشدة هذه الجريمة النكراء ويتقدم بتعازيه لشخصكم الكريم ولأسرة هؤلاء الشهداء‌ الأبرياء يعلن عن وقوفه الي جانبكم و جانب شعب مصر الأبي‌ في صراعه مع هذه الطغمة المجرمة، ونسأل الله سبحانه وتعالي ان ينصركم في جهادكم ضد التكفيريين والارهابيين المعتدين وأن يجنب الأمة الاسلامية وشعب مصر خاصة ، شر الارهاب والتكفير وان يسدد خطاكم في سبيل وحدة‌ الأمة الإسلامية والتقريب بين شرائحها وفئاتها و ان ينصر الأمة الإسلامية ومقاومتها ضد الإعتداء الصهيوني الغاشم « أنه سميع مجيب».

 

نص برقية اية الاراكي للبابا تواضروس الثاني

فضيلة البابا تواضروس الثاني الموقر
بابا الكنيسة‌ القبطية الأرثوذكسية
جمهورية مصر العربية – القاهرة
 

السلام عليكم ورحمة‌ الله وبركاته
 

تلقينا ببالغ الحزن و الأسي نبأ مقتل واحد وعشرين انساناً‌ بريئاً من اخوتنا المصريين الأقباط ذبحاً‌ علي يد حفنة تكفيرية شرسة من تنظيم داعش الأرهابي الذي يواصل ليل نهار حلقات جرائمه البشعة بحق الأبرياء نساء و رجالاً و اطفالاً وشيوخاً، فضلاً عن اشعاله نار الخلافات والصراعات الطائفية في‌ البلدان العربية والإسلامية خدمة‌ لأسياده الغربيين والصهاينة المعتدين وحلفائهم في المنطقة.

والمجمع العالمي‌ للبقريب بين المذاهب الإسلامية إذ يشجب بشدة هذه الجريمة النكراء ويتقدم بتعازيه لشخصكم الكريم ولأسرة هؤلاء الشهداء‌ الأبرياء يعلن عن وقوفه الي جانبكم و جانب شعب مصر الأبي‌ في صراعه مع هذه الطغمة المجرمة، مطالباً‌ المجتمع البشري وجميع الأحرار والشرفاء‌ الغياري من رجال مصر وقادتها ممن يحرصون علي مصير مصر الكنانة ان يوحدوا صفوفهم لمحاربة هذا التنظيم الأرهابي الغاشم و دحره واجتثاث جذوره بإذنه تعالي.

محسن الأراكي
الأمين العام للمجمع العالمي‌ للتقريب بين المذاهب الأسلامية
الجمهورية الاسلامية الايرانية – طهران

نهاية الخبر - وکالة رسا للانباء

ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها: آية الله الأراكي - المذاهب الاسلامیة - شيخ الأزهر

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات