ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


اية الله خامنئي: انهيار اسعار النفط اسبابه سياسية وليست اقتصادية


اعتبر قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي، انخفاض اسعار النفط خلال فترة قصيرة إنما حصل جراء تحرك سياسي ولم يكن لأسباب اقتصادية.

واشاد قائد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي لدى استقباله اليوم السبت الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورا بمواقف كاراكاس لاسيما في خصوص التصدي للكيان الصهيوني واعتبر ان سبب عداء الجبهة الاستكبارية لفنزويلا يعود الى تمسكها بمواقفها الشجاعة والبناءة والاستراتيجية في منطقة امريكا اللاتينية منوها بالقول، ان جمهورية ايران الاسلامية اتخذت قرارا نهائيا باستمرار وتعزيز التعاون الشامل مع فنزويلا.

ووصف قائد الثورة الاسلامية خلال هذا اللقاء الرئيس الفنزويلي الراحل هوغو تشافيز بانه كان صديقا جيدا لايران مشيرا الى العلاقات المتينة بين البلدين مخاطبا مادورا بالقول : انتم ايضا وخلال فترة تصديكم لهذه المسؤولية واصلتم هذا التعاون ونجحتم بشجاعتكم في تسوية المشاكل واحباط مؤامرات اعدائكم.
واعتبر القائد انخفاض اسعار النفط خلال فترة قصيرة حصل جراء تحرك سياسي ولم يكن لأسباب اقتصادية، واضاف : ان عدونا المشترك يستغل النفط كسلاح سياسي ولا شك بان له دور في انهيار اسعار النفط.
وايد الاتفاقات الحاصلة بين رئيسي البلدين في خصوص التعاطي المنسق مع موضوع انخفاض اسعار النفط واضاف : طبعا ان التعاون بين البلدين لا يقتصر على القضايا النفطية، وينبغي النهوض بمستوى التبادل والاستثمار بين البلدين اكثر مما هو عليه الان.
واشاد اية الله خامنئي بصمود ومواقف فنزويلا على الصعيدين الاقليمي والدولي وقال : في الحقيقة ان دول امريكا اللاتينية هي العمق الاستراتيجي لفنزويلا واهدافها ادت الى صحوة الكثير من شعوب المنطقة، وهذ المسالة هي سبب عداء امريكا مع الحكومة والشعب الفنزويليين.
وفي هذا الخصوص اشار قائد الثورة الاسلامية الى المواقف الجيدة للحكومة الفنزويلية ابان العدوان على غزة وكذلك تصريحات الرئيس الفنزويلي خلال هذا اللقاء واضاف : ان الكيان الصهيوني يفتقد الى الشعبية في العالم لاسيما بين شعوب منطقتنا ومواقفكم الشجاعة ضد هذا الكيان ستؤدي الى زيادة اصدقاءكم بين هذه الشعوب.
وتمنى اية الله خامنئي النجاح للحكومة الفنزويلية مخاطبا مادورا بالقول : لازلت شابا وتتحلى بالعزيمة والارادة وجمهورية ايران الاسلامية ايضا اتخذت قرارها بتعزيز العلاقات القائمة بين البلدين منذ السابق وترى ان استمرار وترسيخ هذه العلاقات يصب في مصلحة الجانبين.
وفي هذا اللقاء الذي حضره الرئيس الايراني حسن روحاني ايضا اعرب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورا عن شكرة لمساعدات ودعم الجمهورية الاسلامية في ايران وقال : ان السيد تشافيز كان يشير دائما في كلماته الى توجيهاتكم وكان يكن احتراما خاصا لشعب ايران ومكانتها وتاريخها، ونحن ايضا نعتبر ايران بيتنا .
ووصف الثقة القائمة بين البلدين بانها راسمال قيم لتنمية العلاقات واضاف : علينا ومن خلال استثمار القدرات والطاقات المتوفرة لدى البلدين، العمل على تحقيق طفرة نوعية في العلاقات.
واشار الرئيس الفنزويلي الى انخفاض اسعار النفط وقال : اننا نعمل على بلورة اجماع  بين الدول الاعضاء في منظمة اوبك وكذلك الدول الاخرى المصدرة للنفط مثل روسيا لاحتواء مسالة اسعار النفط، لكي نعيد اسعار النفط الى الحد المقبول من خلال التعاون فيما بيننا والاستفادة من الاليات الحديثة.
وفي جانب اخر من تصريحاته اشار مادورا الى القضية الفلسطينية مؤكدا بالقول : ان القضية الفلسطينية هي احدى القيم الاساسية للبشرية وفنزويلا حكومة وشعبا تعتبر نفسها مدينة لاهداف فلسطين ونحن واثقون بان فلسطين ستتحرر في يوم من الايام.
وتابع الرئيس الفنزويلي قائلا : ان فلسطين هي ضحية السياسات الاستكبارية والمدمرة لامريكا، وان الادارة الامريكية تحاول بشتى السبل اخفاء صورتها المعادية للبشرية ونزعتها السلطوية.


ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها: آیة الله خامنئی الفنزويلي نيكولاس

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات