ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


أطفالٌ لمْ يملكُوْا قوتَ يومِهِمْ إلّا أنَّ عشقَهُمْ للإمامِ الحسينِ دفعَهُمْ لابتكارِ طرقٍ متنوِّعةٍ لخدمةِ زوّارِهِ


أطفالٌ لمْ يملكُوْا قوتَ يومِهِمْ إلّا أنَّ عشقَهُمْ للإمامِ الحسينِ دفعَهُمْ لابتكارِ طرقٍ متنوِّعةٍ لخدمةِ زوّارِهِ

 

أطفالٌ لمْ يملكُوْا قوتَ يومِهِمْ إلّا أنَّ عشقَهُمْ للإمامِ الحسينِ دفعَهُمْ لابتكارِ طرقٍ متنوِّعةٍ لخدمةِ زوّارِهِ

خلال التجوال في الشوارع الرئيسية المؤدية لمدينة كربلاء من جميع جهاتها أو عند التنقل بين أزقتها الداخلية يلاحظ الزائر صوراً عديدة وفريدة في آن واحد يصعب إيجاد تفسير منطقي لها.
 

عدسة الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة رصدت خلال تجوالها في شوارع المدينة صوراً لأطفال بانت عليهم ملامح الفقر إلا أن عشقهم للإمام الحسين (عليه السلام) دفعهم لافتراش أرض المدينة المقدسة بعد أن أنفقوا ما يملكونه من أموال لغرض شراء أصباغ وفرش أحذية لغرض خدمة الزائرين من خلال صبغ وتنظيف أحذيتهم.

 

ونقل مصور الموقع أن الأطفال خلال تقديم خدماتهم المجانية للزائرين لا يفضلون أن ينحني الزائر لنزع حذاءه بل إنهم يقومون بالانحناء لصبغ حذاءه ، مبيناً أن الأطفال يقومون كذلك بمهمة تنظيف وغسل الأحذية المصنوعة من القماش أو غيرها بحيث يصعب تنظيفها عن طريق استخدام الأصباغ.


الموقع الرّسميّ للعتبة الحسينيّة المقدّسة

 
 

ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها: اطفال - الزائر

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات