ستاد مرکزی اربعین|کمیته فرهنگی، آموزشی

banner-img banner-img-en
logo

 اخبار


شقيق المعتقل ابراهيم زكزكي: (10) ملايين زائر نيجيري يؤدون زيارة الاربعين


يتجمع أكثر من (10) ملايين من محبي اهل البيت من مختلف المدن نيجيريا قي حسينية “بقية الله” بعد السير على الاقدام لمسافة تقارب المسافة بين البصرة وكربلاء، حيث يقدم لهم الطعام والخدمات الاخرى وتخلى لهم المنازل من قبل جميع الطوائف والاديان في نيجيريا وهم يحملون شعار “لبيك ياحسين”، ويجري كل هذا سنويا في اريعينية الامام الحسين عليه السلام مثلما يحصل في العراق وكربلاء بحسب حديث الاخ الشقيق للمعتقل النيجيري ابراهيم زكزكي الشيخ بدماصي زكزكي لوكالة نون الخبرية.

وقال الشيخ بدماصي يعقوب زكزكي في لقاء خاص اجراه معه مراسل وكالة نون الخبرية بـأنه يتجمع الشيعة سنويا في حسينية “بقية الله” والتي تقع في مدينة “زاريا” التابعة لمحافظة “كدونا” في شمال نيجيريا وتبعد عن العاصمة “ابوجا” من (400-450) كم، حيث يقيمون الشيعة النيجيريون مراسم زيارة اربعينية الامام الحسين عليه السلام كما تقام في كربلاء.

واضاف زكزكي ان محبي اهل البيت من شيعة وغيرهم يتحركون مشيا على الاقدام من (7) اماكن مختلفة في نيجيريا على شكل مواكب حسينية ويحملون شعار “لبيك ياحسين” ويتجهون نحو حسينية “بقية الله”، وان المسافة التي يقطعونها بالمشي تقريبا بقدر المسافة بين البصرة وكربلاء والقسم الاخر يمشون (75-175) كم، وأنه في العام الماضي وصل عدد المتجمعين قرب الحسينية الى (10) مليون شخص.

وحول شعار “لبيك ياحسين” الذي يحملونه ويسيرون به في كل نيجيريا، قال زكزكي ان الجو هناك ليس جوا شيعيا فقط لانه في البلدان التي ينزلون عندها، يسألونهم عن هذا الشعار فيبينون لهم من خلال هذا الشعار كيف استشهد اهل بيت النبي صلى الله عليه واله وكيف سارت السيدة زينب عليها السلام بالسبايا، فيتعاطفون معهم رغم ان هؤلاء ليس بشيعة ولكن يحسون بالألم الذي حل بأهل بيت النبوة وان هذا يحدث في كل مكان يحلون به من البلاد، ولأجل اهل بيت النبي ولمواساتهم بمصيبتهم فأن هؤلاء الاهالي يقدمون الطعام لهم ويخدمونهم، رغم انهم اصلا متهيئين لذلك ولديهم طعام ومعدات طبخ، وان الأكثر من ذلك فان سكان المدن التي يمرون بها يخلون بيوتهم ويتركوها لهم رغم انهم يمثلون طوائف المسلمين من غير الشيعة فالجميع شاركوهم العزاء دون استثناء وان قسم الاخر من سكان هذه المدن من المسيحيين ومن ديانات اخرى في نيجيريا.

وأخيرا وضح الشيخ بدماصي يعقوب زكزكي بأنه لم يأت هؤلاء الناس بناءا على دعوة من الشيخ ابراهيم زكزكي ولكن الناس هم شعروا بالمسؤولية وقرروا ان يقيموا هذه المراسم رجاءا الى الله لتكون كمراسم اربعينية الامام الحسين في كربلاء لأنهم لايستطيعون الوصول الى كربلاء، وبما ان الحسينية اسمها بقية الله قرروا ان يتجمعوا عندها لعل الله ان يتقبل هذا العمل القليل ويكون لهم الاجر والثواب واخذوا يتجمعون ويزيدون في كل سنة حتى وصل العدد الى هذا الحد، مبينا ان الحكومة لو تخلت عن محاربتهم لانضم كل النيجيريين بدون استثناء احد لهم وشاركوهم بهذه المراسم.
 

انتهى

شفقنا


ارسال کننده: مدیر پورتال
 عضویت در کانال آموزش و فرهنگ اربعین

چاپ

برچسب ها:  نیجیریا - الاربعين - زكزاكي - الحسين

نظرات


ارسال نظر


Arbaeentitr

 فعالیت ها و برنامه ها

 احادیث

 ادعیه و زیارات